سماحة المرجع الديني الکبیر السید محمد سعید الطباطبایی الحکیم ـ دام ظله

اخبار و انشطة المكتب »


السيد محمد حسين الحكيم يستقبل وفد المستشارين الأتراك ويوضح دور مدرسة النجف الاشرف في ترسيخ القيم الإنسانية بالتعايش

   استقبل سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد محمد حسين الحكيم وفدا من المستشارين الأتراك برفقة السفير العراق بأنقرة الدكتور  هشام العلوي، حيث بين سماحته خلال اللقاء السيرة العطرة لحكم الإمام علي عليه السلام في الكوفة، والذي أرسى قواعد التعايش السلمي  وترسيخ القيم الإنسانية النبيلة المستمدة من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة في المجتمع ، واليوم الحوزة العلمية تنتهج وتنتهل من هذه السيرة لكي يعيش الجميع باطمئنان وأمان.

وأجاب سماحته على أسئلة الوفد وبين لهم أن المرجعية الدينية ترعى المصالح العليا للمجتمع من خلال دعواتها إلى التعايش السلمي ونبذ كل أشكال العنف، لأنها تحمل هموم كل المظلومين وتتحسس آلامهم .
وبين سماحته للوفد ما تعرض له الشيعة من إبادة جماعية من قبل داعش في الموصل، فلم يسلم منهم الطفل البريء والمرأة والانسان المدني بل لم يتركوا حتى التراث وكل شيء له صله بتاريخ الشيعة ورموزهم وتم تفجير كل معلم يشير الى الشيعة على ارض الموصل.
وحث السيد محمد حسين الحكيم كل الأطراف لاسيما الشباب من الشعبين التركي والعراقي لمزيد من الحوارات واللقاءات الناجعة لخدمة الشعبين الجارين، وبعيدا عن السياسة التي قد تخفي الكثير من الأمور عن الشعوب، آملا ان يعرف الجميع وبالقريب العاجل،  من هي الجهة التي دعمت الإرهاب الداعشي الذي دمر الشعوب





[ عدد الزيارات: 67]