سماحة المرجع الديني الکبیر السید محمد سعید الطباطبایی الحکیم ـ دام ظله

اخبار و انشطة المكتب »


ممثل مكتب سماحة المرجع الديني الكبير السيد الحكيم (مد ظله) يزور الأسقف العام في السنغال

زار ممثل مكتب سماحة المرجع الديني الكبير السيد الحكيم (مد ظله) حجة الإسلام والمسلمين السيد عماد الحكيم (دام عزه) الأسقف العام (بنزامه جاي) في السنغال.

تحدث سماحته في هذا اللقاء عن حاجة الشعوب إلى التعاون والتكاتف لتحقيق الأهداف المشتركة والارتقاء والتطور والرفاه, وقال: إن الأديان السماوية عامة ودين الإسلام خاصة وبالأخص شيعة أهل البيت (عليهم السلام) أكدوا على جانب الرحمة والمحبة وحسن المعاشرة مع جميع الناس, كما قال الله تعالى: (وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا), ومن روائع ما ورد عن الإمام علي (عليه السلام): (الناس صنفان أما أخ لك في الدين أو نظير لك في الخلق), وحثوا على التلاقي والتعاون والتعارف, كما قال سبحانه وتعالى: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ) , وهو ما جرت عليه سيرة النبي الأكرم (صلى الله عليه وآله) وأئمة أهل البيت (عليهم السلام) على التسامح والرفق والعفو والإحسان.
وقد أبدى جناب الأسقف ارتياحه البالغ, وتمنى وصول هذه المفاهيم إلى عامة الناس, وأن تنشر في جميع وسائل الإعلام, وقال: إنه يفتخر بالعراق مهد الحضارات, ومقر الأنبياء (عليهم السلام). 
وقد دعا سماحته جناب الأسقف لزيارة العراق والتعرف على معالمه وآثاره ورجاله خصوصاً المرجعية الدينية في النجف الأشرف.
ثم بين سماحته أن نهج المرجعية وسيرتها هي سيرة أئمتنا (عليهم السلام) في احترام جميع الأديان والقوميات والسعي للتواصل معها بالحسنى.
ووضح سماحته قيام مكتب السيد الحكيم (مد ظله) بالتواصل مع الآشوريين والصابئة المندائيين والإيزديين وجميع الطوائف والأديان في العراق وغيره.
وفي نهاية اللقاء قدم سماحته لوحة تذكارية إلى رئيس الأساقفة مع كتاب the shia)) (شيعة آل البيت عليهم السلام) لسماحة آية الله السيد رياض الحكيم (دام عِزه).







[ عدد الزيارات: 197]