سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (دام ظله) يدعو العراقيين إلى تجاوز المرحلة التي سببت الويلات، بالاهتمام بالتواصل والمحبة وجمع الكلمة ووحدة الصف

سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (دام ظله) يدعو العراقيين إلى تجاوز المرحلة التي سببت الويلات، بالاهتمام بالتواصل والمحبة وجمع الكلمة ووحدة الصف
2019/01/08


دعا سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (دام ظله)، جميع ابنائه العراقيين إلى تجاوز المرحلة التي سببت الويلات والمآسي والخراب لبلدهم، بمزيد من الحكمة والتعقل والمحبة، والاهتمام بالتواصل والتزاور، والسعي الى وحدة الصف وجمع الكلمة، ونبذ كل أشكال التناحر والبغضاء، التي سببت الخراب في كل مجالات الحياة، جاء ذلك خلال استقباله وفدا من شيوخ ووجهاء مدينة المدائن شرقي العاصمة بغداد.
وأشار سماحته لقول أمير المؤمنين (عليه السلام : (( اسد حطوم خير من سلطان ظلوم، وسلطان ظلوم خير من فتن تدوم))، وداعيا (دام ظله) إلى تدارك الامور لاستقرار البلد، وان لا يجعلوا من انفسهم فريسة لمن يريد يفرقهم واشغالهم عن بناء مستقبلهم وبلدهم، وان يدركوا ان بلدهم يضم قوميات واديان ومذاهب متنوعة؛ يجب ان يحترم بعضهم بعضا وتدارك الاخطاء بحكمة وبترو وتفاهم، لكي لا يضع المغرضون موطئ قدم لهم مرة اخرى.
وفي ختام حديثه المبارك، تلى سماحته الآية الشريفة وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ (103) سورة آل عمران، داعيا من العلي القدير ان يوفقهم ويتقبل زيارتهم وان يستجيب دعائهم، انه سميع مجيب .

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

بعض العشائر تستعمل العنف بقصد إجبار الخصوم على الرضوخ والمجيء إليها لحسم النزاعات ، ويسمى في العرف ( الدَّكَة ) وهي إطلاق النار في منازل تلك العشيرة لتخويفها ، وبالإعلان بأنهم يستطيعون الوصول إلى الخصوم وأخذ بعضهم ، فما حكم ذلك ؟

إذا كان لهم على العشيرة المذكورة حق شرعي وامتنعت تلك العشيرة من أدائه ، كان لهم الحق في تخويف من عليه الحق من تلك العشيرة دون بقية أفراد العشيرة ، أما إذا لم يكن الحق شرعياً بل عشائري فلا يجوز تخويف أحد من العشيرة حتى الشخص الذي عليه الحق .

ما هو حد الاستطاعة التي يجب فيها الحج؟

لابد في الاستطاعة من أمور: ١ القدرة المالية على أداء الحج، إما لتملك المكلف النفقة التي يحتاجها للحج، أو لوجود من يبذل له النفقة المذكورة. ٢ القدرة البدنية على أداء الحج. ٣ فتح الطريق أمام المكلف وتيسر السفر له. فمن وجد هذه الأمور وجب عليه الحج في السنة الأولى لوجدانها، وإذا فرط فيه ولم يبادر له ثبت في ذمته حتى لو فقد بعض هذه الأمور في السنين اللاحقة.

أوقف أبي المتوفى وهو في حياته من تركته الثلث مما يملك إلى مجالس التعزية ، ووليمة للمعصومين الأربعة عشر ( عليهم السلام ) بمناسبة وفاتهم ، وكان وقفه في عين التمر في منطقة الحساء ، إلا أن النخل أصبح عمره أكثر من ستين سنة ، والقسم الأكبر منه الذي نجده في البساتين الموقوفة ثمره أصبح قليلاً إلى مقدار أقل من الربع ، وكذلك الأرض فإنها غير مزروعة ، علماً أن قيمة البستان الآن عالية جداً كأرض . فهل بإمكاننا أن نبيع البستان ونشتري بستان أكبر منه وأغزر إنتاجا بنفس قيمة المباع ؟

لا يجوز تغيير الوقف عما أوقفه الواقف بمجرد قلة منفعته لأجل التبديل بما هو أكثر منفعة ، نعم إذا كانت المنفعة الباقية غير معتد بها عرفاً لقلتها جاز تغييره للأصلح . وحينئذ إن أمكن إيجاره مدة طويلة وعمارته بأجرته كان ذلك هو المقدم ، كما لو أجر مدة عشرين سنة مثلاً على أن تشيد عليه بناية ، أو سوق ، ليصرف الوارد بعد انتهاء مدة الإجارة على ما أوقفه الواقف . وإن تعذر ذلك فإن أمكن بيع بعضه لعمارة القسم الباقي منه كان هو المقدم ، ولا يجوز بيعه بتمامه واستبداله بغيره إلا مع تعذر الوجهين الأولين ، ولو وصل الأمر للتبديل فلا يجب تبديله ببستان ، بل يجوز تبديله بغيره من عمارة أو غيرها مما يراه متولي الوقف هو الأصلح .

ارشيف الاخبار