مؤسسة الشعائر في مكتب سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) تشارك بإحياء مراسم العزاء بذكرى شهادة العقيلة زينب بن الإمام علي عليهما السلام في مرقدها في سورية

مؤسسة الشعائر في مكتب سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) تشارك بإحياء مراسم العزاء بذكرى شهادة العقيلة زينب بن الإمام علي عليهما السلام في مرقدها في سورية
2018/04/02

 

 شاركت مؤسسة الشعائر في مكتب سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) بمراسم العزاء التي أقيمت بمرقد العقيلة زينب بنت الإمام علي عليهما السلام في العاصمة السورية دمشق.
وقال سماحة السيد أمجد العذاري من المؤسسة إن “مؤسسة الشعائر في مكتب المرجع الكبير السيد الحكيم شاركت جموع المعزين بذكرى استشهاد العقيلة زينب في موكب النجف الأشرف القادم من العراق ”.
مضيفا ”كما شاركت المؤسسة في مراسم العزاء التي أقيمت في حرم السيدة رقية بنت الحسين عليه السلام في الشام من قبل المعزين الوافدين من العراق".
كما زار وفد المؤسسة مكتب سماحة المرجع الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مد ظله) في الشام حي الامين وفي منطقة السيد زينب عليها السلام، كما حضر الوفد المجالس الحسينية والعزاء في الموكب المتواجد في سوريا وإقامة صلاة الجماعة.

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

يذكر خطباء المنبر أن الإمام الحسن بن علي ( عليهما السلام ) بعد أن سقته السمَّ زوجتُه جعدة بنت الأشعث ( عليها اللعنة وسوء العذاب ) لَفِظ ( عليه السلام ) كبدَه ، كيف يمكن أن نفهم أن المسموم يلفظ الكبد ؟ علماً أن الكبد ليس داخل المعدة ، وإنما خارجها كما تعلمون ؟

اشتهرت هذه الواقعة الأليمة بين العامة والخاصة ، ورووها بشكل واسع ، وصرح بعضهم بأن السم قطَّع أحشاء الإمام ( عليه السلام ) ، فمن الطبيعي أن يصل إلى الكبد أيضاً ، ويحتمل أن يكون المقصود من الكبد هنا قطع الدم المتجمدة التي تسمى بـ( الكبد ) عرفاً ، فإنا لله وإنا إليه راجعون .

ارشيف الاخبار