مؤسسة الشعائر في مكتب سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) تشارك بإحياء مراسم العزاء بذكرى شهادة العقيلة زينب بن الإمام علي عليهما السلام في مرقدها في سورية

مؤسسة الشعائر في مكتب سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) تشارك بإحياء مراسم العزاء بذكرى شهادة العقيلة زينب بن الإمام علي عليهما السلام في مرقدها في سورية
2018/04/02

 

 شاركت مؤسسة الشعائر في مكتب سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) بمراسم العزاء التي أقيمت بمرقد العقيلة زينب بنت الإمام علي عليهما السلام في العاصمة السورية دمشق.
وقال سماحة السيد أمجد العذاري من المؤسسة إن “مؤسسة الشعائر في مكتب المرجع الكبير السيد الحكيم شاركت جموع المعزين بذكرى استشهاد العقيلة زينب في موكب النجف الأشرف القادم من العراق ”.
مضيفا ”كما شاركت المؤسسة في مراسم العزاء التي أقيمت في حرم السيدة رقية بنت الحسين عليه السلام في الشام من قبل المعزين الوافدين من العراق".
كما زار وفد المؤسسة مكتب سماحة المرجع الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مد ظله) في الشام حي الامين وفي منطقة السيد زينب عليها السلام، كما حضر الوفد المجالس الحسينية والعزاء في الموكب المتواجد في سوريا وإقامة صلاة الجماعة.

استقبال طلبات التسجيل في الدورة الصيفية العاشرة للشباب المغترب وغيرهم

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

مع وجود طلاب العلوم الدينية في المنطقة القريبة التي فيها صلاة الجماعة هل يجوز الصلاة خلف غيرهم من المؤمنين العدول ؟ مع أن طالب العلم أولى من غيره في هذه المجالات ، وما هي نصيحتكم إلى المؤمنين الأخيار ؟ خصوصاً أن ذلك يسبب جمود طالب العلم أو عدم الاهتمام بطلاب العلوم الدينية ؟

مثل هذه المصالح لا تبلغ مرتبة تقتضي حرمة الصلاة خلف غير طالب العلم . أما نصيحتنا فهي تكريم طالب العلم إذا كان أهلاً للتكريم في دينه وورعه وإخلاصه في أداء وظيفته ، بحيث يكون داعياً إلى الله تعالى ومثالاً يُقتدى به .

وقع الاختلاف بين المسلمين في تشريع المتعة ونسخها ، فهل بالإمكان إعطاؤنا صورة إجمالية عن واقع الأمر ؟

اتفق المسلمون على تشريع المُتعة في عهد الرسول ( صلى الله عليه وآله وسلم ) ، ومن المعلوم أن مذهب أهل البيت ( عليهم السلام ) على استمرار هذا التشريع وعدم نسخه ، إلا أن باقي المذاهب الإسلامية على حرمتها ، مع وجود روايات كثيرة في كتب وصحاح المسلمين على استمرار هذا التشريع إلى عهد الخليفة عمر بن الخطاب ، حيث نهى عنه بصراحة ، فقد ورد أنه خطب فقال : ( متعتان كانتا على عهد رسول الله وأنا محرمهما وأعاقب عليهما ) . ولم يلتزم بهذا التحريم كثير من الصحابة والتابعين ، حتى أن عبد الله بن عمر كان ممن ينقل عنه إباحة المتعة ، فاعترض عليه بعضهم بأن أباك حرَّمها ، فكان يقول : ( سُنَّة رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) أولى بالاتباع ) . وتفصيل هذه المسألة غير ميسور لنا في هذه العجالة ، وهناك كتب كثيرة مؤلفة في هذا المجال .

هل تجوز الصلاة في مطبخ البيت ؟

تكره الصلاة في المطبخ .

ارشيف الاخبار